الإجتماع الدورى للجنة إيراد النهر : مؤشرات أولية وزيادة معدلات الأمطار على منابع النيل خلال شهر يوليو
 

- متابعة الحالة الهيدرولوجية للنهر وسيناريوهات الفيضان المقبل وموقف إيراد نهر النيل
- متابعة سير العمل بكافة إدارات الرى والصرف والميكانيكا ، وأعمال تطهيرات الترع والمصارف
- الدكتور عبد العاطى : سنعمل على إدارة فترة أقصى الإحتياجات بنجاح وبأقل معدل للشكاوى كما حدث في الأعوام الماضية
- دورية إنعقاد اللجنة لمتابعة الموقف المائى أولاً بأول وإتخاذ ما يلزم من إجراءات لتحقيق الإدارة المثلى للمياه
في إطار المتابعة المستمرة لموقف إيراد نهر النيل للعام المائي الحالي واجراءات التعامل مع فترة أقصى الإحتياجات بأعلى درجة من الكفاءة .. عُقدت اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد نهر النيل برئاسة السيد الدكتور/ محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والرى ، وبحضور القيادات التنفيذية بالوزارة والمركز القومى لبحوث المياه.
وإستعرض الدكتور عبد العاطى خلال الاجتماع معدلات سقوط الأمطار بمنابع النيل - حيث أظهرت المؤشرات الأولية زيادة معدلات الامطار على منابع النيل خلال شهر يوليو - ، ومتابعة الحالة الهيدرولوجية للنهر ، والسيناريوهات المختلفة للفيضان المقبل ، وموقف إيراد نهر النيل ، وآليات إدارة فترة أقصى الإحتياجات الحالية بأعلى درجة من الكفاءة لتلبية الإحتياجات المائية للموسم الزراعي الحالي ولكافة الإستخدامات الأخرى.
كما إستعرض سيادته الموقف المائى الحالى بمختلف المحافظات ، ومتابعة سير العمل بكافة إدارات الرى والصرف والميكانيكا ، وموقف أعمال تطهيرات الترع والمصارف ، وجاهزية محطات الرفع ووحدات الطوارئ النقالي بمختلف المحافظات للحفاظ على المناسيب الآمنة بالترع والمصارف ولمواجهة أية إزدحامات فى المجاري المائية.
وصرح الدكتور عبد العاصى أن الوزارة نجحت خلال الأعوام الماضية في إدارة فترة أقصى الإحتياجات بنجاح ، وبأقل معدلات من الشكاوى ، من خلال بذل مجهودات كبيرة لضمان توفير الإحتياجات المائية اللازمة لكافة القطاعات المستخدمة للمياه كماً ونوعاً ، مؤكداً على الإستمرار في بذل نفس الجهد خلال فترة أقصى الإحتياجات الحالية لإدارتها بنجاح وتوفير الخدمات لكافة المنتفعين بأعلى درجة من العدالة والفاعلية بما ينعكس على تقليل شكاوي المياه.
ووجه الدكتور عبد العاطى بضرورة أن تكون اللجنة في حالة إنعقاد مستمر لمتابعة الموقف المائى أولاً بأول وإتخاذ ما يلزم من إجراءات لتحقيق الإدارة المثلى للمياه.



MistNews.com

[Jul 7 2022 11:02AM]