صندوق النقد: التضخم والديون تحديات أمام العالم وإجراءات دعم النمو ضرورية
 

قالت كريستالينا جورجييفا، مدير عام صندوق النقد الدولى، اليوم الخميس، إن الاقتصاد العالمى يواجه عدة تحديات أبرزها التوترات الجيوسياسية والتضخم وارتفاع الديون وهو ما يتطلب اتخاذ إجراءات مهمة لدعم النمو وتعزيز الإنتاجية والتحول الرقمى ودعم دور المرأة.

وأشارت كريستالينا جورجييفا، مدير عام صندوق النقد الدولى، خلال مؤتمر صحفى فى مقر صندوق النقد الدولى فى العاصمة الأمريكية واشنطن، أن التحول الأخضر وزيادة الاستثمارات الموجهة للاقتصاد الأخضر ضرورى لدعم معدلات النمو وتعزيز جهود مكافحة التغير المناخى.

وقال صندوق النقد الدولى، والذى يقع مقره فى العاصمة الأمريكية واشنطن، أنه من المقرر أن تبدأ مدير عام صندوق النقد الدولى، كريستالينا جورجييفا، مهام الفترة الثانية ومدتها 5 سنوات، فى بداية أكتوبر 2024 وتنتهى فى أكتوبر 2029.

وقال المجلس التنفيذى لصندوق النقد الدولى أن كريستالينا جورجييفا ستحصل على فترة ثانية كمدير عام للصندوق بفضل "قيادتها القوية والذكية حيث تمكنت من التغلب على سلسلة من الصدمات العالمية الكبرى أبرزها جائحة كورونا حيث تمت الموافقة على تمويلات بقيمة 360 مليار دولار منذ بداية جائحة كوفيد 19 وذلك لعدد دول بلغ 97 دولة".

وانطلقت يوم الاثنين الماضى فى العاصمة الأمريكية واشنطن، فعاليات اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدولى بحضور وفد مصرى رفيع المستوى يضم كبار المسؤولين من البنك المركزى المصرى ووزارتى المالية والتعاون الدولى وممثلين لقطاعات حكومية وقطاع خاص وإعلام.

ويشارك فى اجتماعات الربيع لمجلسى محافظى صندوق النقد الدولى ومجموعة البنك الدولى، محافظى البنوك المركزية، ووزراء المالية والتنمية، وبرلمانيين، وكبار المسؤولين من القطاع الخاص، وممثلى منظمات المجتمع المدنى، وأكاديميين لمناقشة القضايا موضع الاهتمام العالمى، ومنها الآفاق الاقتصادية العالمية، واستئصال الفقر، والتنمية الاقتصادية، وفعالية المعونات.

وتعقد أيضا ندوات وجلسات إعلامية إقليمية ومؤتمرات صحفية والكثير من الفعاليات الأخرى التى تركز على الاقتصاد العالمى والتغيرات المناخية والتنمية الدولية والنظام المالى العالمى، حيث تقام الفعاليات فى العاصمة الأمريكية، واشنطن خلال الفترة من 15 إلى 20 أبريل 2024.




MistNews.com

[Apr 18 2024 4:18PM]